أخبار التعليم

رئيس جامعة سوهاج يطمئن على الحالة الصحية لمصابة بخلل في صفائحها الدموية

تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

أجرى الدكتور مصطفى عبد الخالق القائم بعمل رئيس جامعة سوهاج، زيارة إلى المستشفى الجامعى، للاطمئنان على الحالة الصحية للفتاة “س. م. ع “، والتي تبلغ من العمر 19 عامًا، وتعاني من خلل فى وظائف الصفائح الدموية “هيموفيليا”، ونزيف داخلي بالرحم.

 

وناشدت في وقت سابق والدة الفتاة المسؤولين عبر صفحات التواصل الإجتماعي، حيث أوضحت ما تعانيه إبنتها من آلام عديدة بالعظام وإرتفاع فى درجة الحرارة، ونزيف داخلي بالرحم، وعلى الفور وبناء على توجيهات من الدكتور مصطفى عبد الخالق تواصل الدكتور حمدي سعد مدير المستشفى الجامعي، مع والدة الفتاة، وتم استقبال الحالة بالمستشفى الجامعي وتجهيزها وإجراء كافة التحاليل والاشاعات والفحوصات الطبية الشاملة.

 

تصريحات رئيس جامعة سوهاج

 

وأوضح الدكتور حمدي سعد، أنه بناءً على التوجيهات الصادرة من القائم بعمل رئيس الجامعة، تم تكليف إدارة التموين الطبي والصيدليات بالمستشفى الجامعى باستيفاء كافة متطلبات العلاج للمريضة من أدوية ومستلزمات طبية وغيرها، حيث تم نقل الحالة إلى المستشفى الجامعي بعد أن كانت فى مستشفى الهلال تخضع للعلاج، وتم استكمال التقرير الطبي بشكل كامل.

 

أكدت الدكتورة رشا حسن طبيب مقيم بقسم الأطفال، أن المريضة وزنها 45 كيلو، ولا تتمكن من القدرة على المشي منذ ولادتها ولذلك تخضع لعلاج معامل تجلط رقم 7 بجرعة 5 أمبولات يوميًا.

 

أخبار جامعة سوهاج اليوم

 

كان كرم الدكتور مصطفى عبدالخالق القائم بأعمال رئيس جامعة سوهاج 18 متدربًا من أعضاء هيئة التدريس من الكليات المختلفة، والذين اجتازوا البرنامج التدريبي “النشر العلمي “، وذلك بمركز تنمية قدرات أعضاء هيئة التدريس والقيادات بالحرم الجامعي القديم.

 

وأكد عبدالخالق، على اهتمام الجامعة بتنمية وصقل مهارات أعضاء هيئة التدريس وإكسابهم معارف جديدة، عن طريق تنظيم العديد من الدورات والبرامج التدريبية في شتى المجالات، لافتاً الي أن التدريب يأتي تماشيًا مع خطة الجامعة في الاهتمام بالبحث العلمى والنشر الدولي، لتكون فى صدارة صفوف التصنيف الدولي، مضيفًا أن الدورة التدريبية تهدف إلى تعريف المتدربين بأهمية النشر العلمي ودوره في المجتمع، مع عرض أمثلة لأحدث ما توصلت إليه الأبحاث العلمية، ومناقشة تصنيف المجلات العلمية حسب معامل التأثير وأهم دور النشر الدولية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى