أخبار

خبير تخطيط عمرانى: يوضح أن الانتقال للعاصمة الإدارية يواكب التطور ويساعد فى تمدد العمران

أعلن خبير التخطيط العمراني وأستاذ العمارة الدكتور إسلام رأفت عن أن الانتقال للعاصمة الإدارية يواكب التطور حيث أن هنا الكثير من الأهمية التي ستحدث في الانتقال لتلك العاصمة الإدارية، ومن أهمها أن هناك انتقال للمدن الحديثة، وإتاحة بنية تحتية متميزة ومتقدمة، كما يمكن دخول عصر الرقمنة والتطور التكنولوجي لطبيعة المباني التي تم إنشاؤها هناك في العاصمة الإدارية، حيث أن المباني وكل شيء هناك يختلف تماماً، فلقد تم الاهتمام بالأبنية الخاصة بها سواء كانت سكنية أو مباني خاصة بالمصالح الحكومية، والتجهيزات الخاصة بكل مبنى متاح هناك، وهو ما لم يتم توفيره أو تداركه في المباني القديمة والمنتشرة بطبيعة الحال في جميع أنحاء البلاد، كما أن هناك سيتوفر جميع المقرات الحكومية الأساسية سيتم تمركزها في قلب العاصمة الإدارية، وذلك لتوفير الوقت والجهد لأي شخص يرغب في استخراج بعض الأوراق الرسمية من أي مكان حكومي خاص بتلك المدينة الجديدة.

الانتقال للعاصمة الإدارية يواكب التطور

كما أضاف رأفت أن الانتقال للعاصمة الإدارية سيتيح للجميع التعرف على الثقافة المصرية التي تظهر في كل شيء هناك، إضافة إلى التوسع العمراني والمناطق الخدمية المنتشرة داخل نطاق القاهرة، حيث ستبدأ من العاصمة الإدارية وصولاً إلى محافظة الجيزة، ومدينة السادس من أكتوبر، حيث يواكب التطور بشكل متميز عالمياً، كما أن المعايير التخطيطية في المدن الحديثة والتي تختلف في البنية التحتية عن المباني المتاحة والمنتشرة بالمدن القديمة، والتي تختلف في جميع تكوينها عن الوضع الحالي في العاصمة الإدارية، كما أنه يتم الآن استخدام السيارات، المونوريل، ولقد تغيرت بشكل جذري وسائل المواصلات وتحسين جودة الحياة العامة، مع مراعاة وجود كثافة سكانية كبيرة تشهدها العاصمة الإدارية في تلك الفترة مع الفترة القادمة.

كما أن الرئيس عبد الفتاح السيسي قام بالإجتماع مع رئيس مجلس الوزراء الدكتور مصطفى مدبولي، ووزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية الدكتور عاصم الجزار، واللواء أمير سيد أحمد مستشار رئيس الجمهورية للتخطيطات العمرانية والسفير بسام راضي المتحدث الرسمي بإسم رئاسة الجمهورية، حيث كان يتابع الموقف التنفيذي لجميع ترتيبات الانتقال إلى العاصمة الإدارية الجديدة، وتحديد موعد الانتقال في القريب العاجل.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى