التخطي إلى المحتوى

الفنانة نعيمة الصغير اكتسبت اسما محبوبا عند الجماهير المصرية أمنا الغولة التي اشتهرت بالملامح الجادة والصوت الحاد، وهي نعيمة عبد المجيد عبد الجواد المولودة بمدينة الإسكندرية في الخامس والعشرين من ديسمبر عام 1931م، والتي توفت في العشرين من أكتوبر عام 1991م، وتزوجت من الفنان محمد الصغير ولقبت باسمه وعرفت باسم نعيمة الصغير.

الفنانة نعيمة الصغير

بدأت الحياة الفنية مونولوجست مع الفنان محمد الصغير، وعملا سوياً بالكباريهات والكازينوهات ولكنهما عملا مع فرقة إبراهيم حمودة، ومن بعدها فرقة إسماعيل ياسين، وتعرف عليها الممثل الراحل حسي الإمام في مدينة الإسكندرية، وشاهد فيها موهبة لفنانة مما جعله يرشحها لتجسد دور في فيلم اليتيمتين عام 1948م، وكان الدور أمام سيدة الشاشة الأولى الراحلة فاتن حمامة والفنان فاخر فاخر أبو الفنانة هالة فاخر، والفنانة ثريا حلمي.
إقراء أيضا الفنان توفيق عبد الحميد اعتزل الفن بسبب هجوم ملحن ومطرب شهير عليه وكانت لحيته سبب تورطه.

مشوار نعيمة الصغير الفني

من أسباب شهرتها القدرة على تجسيد أدوار الشر والأم القاسية والأدوار الكوميديا التي تنم عن فنانة خفيفة الظل، فأدت دور السيدة الشريرة خاطفة الأطفال في فيلم العفاريت مع الراحلة مديحه كامل والمطرب عمرو دياب، ومن يومها وأطلق عليها الجمهور أمنا الغولة مثلما ناداها الأطفال بالفيلم، نتيجة لما كانت تفعله معهم من أعمال بشعة.
ومن ناحية أخرى أدت دور الحماة (ناظلة) بإتقان وبراعة محاولة السيطرة على زوج الابنة الذي جسد دور الراحل محمود عبد العزيز، وكانت الابنة هي الفنانة الراحلة معالي زايد، وذلك من خلال فيلم الشقة من حق الزوجة.

الفنانة نعيمة الصغير حضر الزعيم جنازتها بمفرده وكيف تحول صوتها الناعم إلى الأجش

وسجل أعمالها فيه عدد كبير من الأعمال مختلفة الشخصيات لأنها كانت قادرة على التلون بينها، فنشاهد هي والرجال عام 1965م، الزوجة الثانية عام 1967م، ومولد يا دنيا مع العظيم الراحل عبد المنعم مدبولي ونخبة من الفنانين العظام عام 1975م.
وخلال عام 1988م ذاع صيتها لتعمل في أيام الرعب، الجوازة دي مش لازم تتم، الشاويش حسن، حالة تلبس، نشاطركم الأفراح، الفلوس والوحوش، وزمن الممنوع، قاهر الفرسان، ليلة في شهر 7، نواعم، وكلها أفلام أنتجت في نفس العام مما يدل على القدرة الفنية لهذه الفنانة الراحلة، وفي يوم 20 -10- 1991 توفت الفنانة عن عمر يناهز الـ83 عاما، ولم يأتي أحد من الفنانين ليحضر جنازتها إلا الفنان عادل إمام.

كيف تحول صوت نعيمة الصغير

كانت الصغير تتمتع بصوت جميل مما لفت الأنظار إليها وتوقع لها الجميع بالنجاح ولكن تعرضت إلى واقعة حولت صوتها من رقيق إلى أجش، حيث دست لها إحدى زميلاتها مادة بداخل كوب الشاي، ليؤثر على صوتها ويتبدل بدافع الغيرة منها.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *